رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

لماذا فيرنانديز لاعب فبراير في البريميرليج

الجمعة 20/مارس/2020 - 08:57 م
الكابتن
محمد نبيل عمر
طباعة

أن يتعاقد نادي مع لاعب، وهذا اللاعب يحصل في فترة وجيزة جدا على جائزة أفضل لاعب في شهر ما ليس في فريقه، ولكن في بطولة دوري هو الأصعب في العالم، فهذا معناه أن المدير الفني أحسن اختيار لاعب من طراز رفيع، وأن اللاعب تمكن من الاندماج سريعا معبرا بسرعة عن موهبته وقدراته، لدرجة أنه فرض نفسه على التشكيلة الأساسية بالرغم من حداثته بالفريق.

هذا هو حال البرتغالي برونو فيرناديز لاعب نادي مانشستر يونايتد الذي حصل على جائزة أفضل لاعب في البريمييرليج عن شهر فبراير الماضي بالرغم من أن مانشستر يونايتد تعاقد معه في 30 يناير، أي قبل انتهاء فترة الانتقالات الشتوية الماضية بيوم واحد.

ولعب فيرناديز مع مانشستر يوناتيد 3 مباريات في الدوري، الأولى أمام فريق وولفرهامبتون واندررز في الأسبوع الـ25، وبالرغم من أنه لعب المباراة كاملة، ولم يستبدل إلا أنه لم يسجل، أو يصنع أي هدف، والثانية أمام فريق تشيلسي في الأسبوع الـ26، وقبل خروجه في الدقيقة 90 صنع هدفا، والثالثة أمام فريق واتفورد في الأسبوع الـ27، ولعب المباراة كاملة، وسجل هدفا في الدقيقة 42 من ضربة جزاء كما أنه صنع هدفا.

إذن خلال 3 مباريات في الدوري الإنجليزي في فبراير سجل هدفا، وصنع هدفين.

وحصول فيرنانديز على جائزة أفضل لاعب في الشهر في الدوري ليس أمرا جديدا عليه، فهو سبق أن حصدها كثيرا عندما كان لاعبا في صفوف فريق سبورتينج لشبونة البرتغالي، في شهري أغسطس، وسبتمبر في عام 2017، وفي شهري إبريل، وديسمبر في عام 2018، وفي شهر فبراير، ومارس في عام 2019.

كما نال فيرنانديز بشكل عام جائزة أفضل لاعب في الدوري البرتغالي الممتاز في موسمين متتاليين 2017 – 2018، و2018 – 2019.

وفي شهر فبراير أيضا شارك فيرنانديز مع مانشستر يونايتد في لقائين في بطولة الدوري الأوروبي في دور الـ32 أمام فريق كلوب بروج البلجيكي، الأول لقاء الذهاب على ملعب جان بريدال، ولم يشارك سوى في الـ9 دقائق الأخيرة، والثاني لقاء العودة على أولد ترافورد، وخلال 65 دقيقة شارك فيها أحرز هدفا.

بالإضافة إلى أن فيرنانديز لعب مباريات أخرى، ولكن في شهر مارس بواقع مباراتين في البريميرليج، الأولى في الأسبوع الـ28 أمام فريق إيفرتون لاعبا 90 دقيقة، وسجل هدفا في الدقيقة 31، والثانية في الأسبوع الـ29 أمام فريق ماشستر سيتي، وصنع هدفا قبل مغادرته للملعب في الدقيقة 88.

ومباراة واحدة في بطولة كأس الإتحاد الإنجليزي، وتحديدا في الدور الخامس أمام فريق ديربي كاونتي الذي يلعب في بطولة الدوري الدرجة الثانية، ولعب 67 دقيقة.

ومباراة أخرى في اليوروباليج أمام فريق لاسك لينز النمساوي في ذهاب دور الـ16 على ملعب لاسك إستاد لينزر، وصنع هدفا قبل استبداله في الدقيقة 78.

بشكل عام شارك فيرنانديز مع مانشستر يونايتد حتى الآن في 9 لقاءات محرزا 3 أهداف، ومقدما 4 تمريرات حاسمة.

ربما يكون التعاقد مع فيرنانديز خطوة هامة من إدارة مانشستر يونايتد، والمدير الفني للفريق النرويجي أولي جونار سولشاير نحو بناء فريق قوي جديد على قدر التحديات، ويعيد مانشستر يونايتد للمنافسة القوية على البطولات، وصفقة فيرنانديز ليست رخيصة، فهي كلفت خزينة مانشستر يونايتد 55 مليون يورو.

 

 

 

 

 

  

ads
ads