رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

لماذا فضل كلوب مينامينو على هالاند؟

الإثنين 16/مارس/2020 - 04:46 م
يورجن كلوب ومينامينو
يورجن كلوب ومينامينو
محمد نبيل عمر
طباعة
التألق الشديد للاعب النرويجي إيرلينج هالاند مع فريق بوروسيا دورتموند الألماني يثير عديد التساؤلات : كيف لم تلفت موهبة، ومستوى هالاند انتباه المديرين الفنيين الكبار في قارة أوروبا ؟ 

فعلى سبيل المثال لماذا لم يفكر في ضمه الإسباني بيب جوارديولا المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي الذي يجيد اختيار اللاعبين الموهوبين، وتوظيفهم، هل لأنه لم يره ؟ 

فكيف التقطته أعين السويسري لوسيين فافر المدير الفني لبوروسيا دورتموند ؟ 

والأغرب فعلا هو الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، الذي شاهد هالاند في الملعب في مباراتين، ولم يلتفت إلى مستوى هالاند، ولم يدرك حجم موهبته، ولم يخطف انتباهه من الأساس.

لعب هالاند عندما كان لاعبا في نادي ريد بول سالسبورج النمساوي مباراتين أمام ليفربول في بطولة دوري أبطال أوروبا في دور المجموعات، حيث كان الفريقان ضمن المجموعة الخامسة، الأولى في الجولة الثانية، وشارك هالاند لمدة 34 دقيقة، وتمكن من تسجيل هدف، والثانية في الجولة السادسة والأخيرة، وخرج هالاند قبل نهاية المباراة بربع ساعة.

على الجانب الآخر من خطف نظر كلوب في الفريق النمساوي في هاتين المباراتين هو اللاعب الياباني تاكومي مينامينو، ولعب مينامينو المباراتين كاملتين، واستطاع في الأولى أن يسجل هدفا، ويصنع آخر.

وبالرغم من اشادة كلوب بامكانات مينامينو لم يدخل التشكيلة الأساسية لليفربول حتى الآن، فقط ينزل بضع دقائق في الشوط الثاني، فعلى سبيل المثال في بطولة الإنجليزي الممتاز لم يلعب سوى  77 دقيقة، أي أقل من 90 دقيقة زمن المباراة الواحدة، وخلال 3 أسابيع، المشاركة الأولى في الأسبوع الـ24 أمام فريق وولفرهامبتون واندررز، ولعب 57 دقيقة، والمشاركة الثانية في الأسبوع الـ25 أمام فريق ساوثهامبتون، ولم يلعب سوى 9 دقائق الأخيرة، والمشاركة الثالثة في الأسبوع الـ28، وشارك في الـ11 دقيقة الأخيرة. 

وفي كأس الإتحاد الإنجليزي خاض 3 مواجهات، الأولى في الدور الثالث أمام فريق إيفرتون، وخرج في الدقيقة 70، وفي الدور الرابع أمام فريق شروسبري تاون الذي يلعب في الدرجة الثانية، وغادر قبل نهاية المباراة بـ5 دقائق، وفي الدور الخامس أمام فريق تشيلسي، ولعب 90 دقيقة.

وفي التشامبيونزليج شارك في لقاء وحيد أمام فريق أتلتيكو مدريد الإسباني، وهو لقاء العودة في دور الـ16، ولم يشارك سوى 7 دقائق.

على النقيض تماما هالاند الذي بدأ يشارك مع بوروسيا دورتموند من بداية الدور الثاني في بطولة الدوري الألماني، وبانتظام، في الأسبوع الـ18 أمام فريق أوجسبورج، وخلال 34 دقيقة لعبها سجل 3 أهداف، وفي الأسبوع الـ19 أمام فريق كولن، وشارك في 25 دقيقة محرزا هدفين، وفي الأسبوع الـ20 أمام فريق يونيون برلين، وخرج في الدقيقة 77 بعد أن أحرز هدفين، وقدم تمريرة حاسمة واحدة، وفي الأسبوع الـ21 أمام فريق باير ليفركوزن بالرغم أنه لعب المباراة كاملة إلا أنه لم يستطع التسجيل أو الصناعة، وفي الأسبوع الـ22 أمام فريق آينتراخت فرانكفورت لم يلعب الـ11 دقيقة الأخيرة، وسجل هدفا قبل المغادرة، وفي الأسبوع الـ23 أمام فريق فيردر بريمن، وشارك 90 دقيقة، وأحرز هدفا، وفي الأسبوع الـ24 أمام فريق فرايبورج، وشارك لمدة 27 دقيقة فقط، وفي الأسبوع الـ25 أمام فريق بوروسيا مونشنجلادباخ، ولعب المباراة كاملة، ولم يسجل، ولكنه صنع هدفا، إذن خلال 8 مباريات سجل هالاند 9 أهداف، وصنع هدفين.

وفي بطولة كأس ألمانيا لعب مباراة في دور الـ16 أمام فيردر بريمن وشارك شوطا، وأحرز فيه هدفا. 
وفي بطولة دوري أبطال أوروبا شارك في لقائي الذهاب، والإياب في دور الـ16 أمام فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، وأحرز في لقاء الذهاب هدفين، ولم يحرز في لقاء الإياب.

في الوقت الذي لم يسجل فيه مينامينو هدفا خلال 7 مشاركات سجل هالاند 12 هدفا، وصنع هدفين في 11 مباراة.

وبالمناسبة هذا المعدل ليس جديدا على هالاند، فهو المعدل الطبيعي، فهو خلال عام واحد فقط في صفوف ريد بول سالسبورج لعب 27 مباراة مسجلا 29 هدفا، وصانعا 7 أهداف، بينما مينامينو خلال 5 أعوام مع الفريق النمساوي شارك في 199 لقاء محرزا 64 هدفا، ومقدما 44 تمريرة حاسمة.

ويلعب مينامينو وهالاند في نفس المراكز تقريبا.

الشىء الوحيد الذي يجعل كلوب يفضل مينامينو على هالاند هي الخبرة، فمينامينو عمره 25 عاما، في حين هالاند عمره 19 عاما، ومعدل مشاركات مينامينو بشكل أساسي في المباريات مع ريد بول سالسبورج أكثر من هالاند.

الكلمات المفتاحية

ads
ads