رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

لايبزيج على حافة تأهل تاريخي بدوري أبطال أوروبا

الإثنين 09/مارس/2020 - 09:29 م
الكابتن
محمد نبيل عمر
طباعة

يستعد فريق آر بي لايبزيج الألماني لتحقيق انجاز تاريخي، وهو الوصول إلى دور الـ8 في بطولة دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخه عندما يلتقي فريق توتنهام هوتسبير الإنجليزي في مباراة العودة في دور الـ16 على ريد بول آرينا.

وحقق لايبزيج نتيجة مفاجئة في مباراة الذهاب، وتمكن من الخروج منتصرا بهدف نظيف على إستاد توتنهام هوتسبر.

وهذه هي المشاركة الثانية فقط للايبزيج في التشامبيونزليج، وكانت الأولى في موسم 2017 – 2018، ولكنه لم يستطع أن يتجاوز دور المجموعات بعد أن جاء في المركز الثالث خلف فريقي بشكتاش التركي، وبورتو البرتغالي ضمن المجموعة السابعة برصيد 7 نقاط جمعها من انتصارين، وتعادل وحيد، و3 هزائم، وتذيل المجموعة نادي موناكو الفرنسي.

ولكن في هذه البطولة تصدر المجموعة السابعة أولمبيك ليون الفرنسي، وبنفيكا البرتغالي، وزينيت سانت بطرسبرج الروسي بـ11 نقطة حصدها من 3 انتصارات، وتعادلين، وهزيمة يتيمة.

على الجانب الآخر يحتاج توتنهام هوتسبير إلى تحقيق الفوز بأي نتيجة، ولكن بهدف دون رد سيتم اللجوء إلى الوقت الإضافي، وإذا استمر التعادل سيتم الاحتكام إلى ضربات ترجيحية.

ولم يخرج توتنهام هوتسبير في دور ثمن النهائي من قبل سوى مرة واحدة في موسم 2017 – 2018، وكان على يد فريق يوفنتوس الإيطالي، والغريبة أن توتنهام هوتسبير قد تمكن من الخروج من أليانز ستاديوم ( تورينو ) بنتيجة التعادل بهدفين لمثلهما في لقاء الذهاب، ولكنه سقط في فخ الهزيمة 1 – 2 في لقاء الإياب على ويمبلي.

ويعد خروج توتنهام هوتسبير في هذا الدور أمام لايبزيج مفاجأة كبيرة بالرغم من أن توتنهام هوتسبير يشارك في البطولة للمرة السادسة فقط في تاريخه إلا أنه بلغ دور قبل النهائي من قبل كما أنه في الموسم الماضي لعب المباراة النهائية أمام فريق ليفربول الإنجليزي بعد أن تخطى فرق كبيرة، وهي بوروسيا دورتموند الألماني، ومانشستر سيتي الإنجليزي، وأياكس أمستردام الهولندي الذي أطاح بفريق ريال مدريد حامل اللقب.

ويمر توتنهام هوتسبير بحالة من سوء المستوى،وتردي النتائج، فهو في الدوري الإنجليزي الممتاز لم ينتصر في آخر 3 أسابيع بواقع هزيمتين متتاليتين، الأولى أمام فريق تشيلسي 1 – 2 في الأسبوع الـ27، والثانية أمام فريق وولفرهامبتون واندررز 2 – 3 في الأسبوع الـ28، وتعادل مرة واحدة إيجابيا في الأسبوع الـ29 مع فريق بيرنلي بهدف لكل فريق، بالإضافة إلى إقصائه في دور الـ16 في كأس الإتحاد الإنجليزي أمام فريق نوريتش سيتي أقرب فرق البريميرليج إلى المغادرة، والعودة إلى المشاركة في بطولة دوري البطولة الإنجليزية ( الدرجة الأولى ) في الموسم المقبل.

ويشتكي البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لتوتنهام هوتسبير من نقص الصفوف، وخاصة في مركز الهجوم بعد اصابه اللاعب الإنجليزي هاري كين، واللاعب الكوري سون هيونج، كما أنه سيفتقد إلى خدمات اللاعب الهولندي ستيفن بيرجوين الذي أصيب في المباراة الأخيرة أمام بيرنلي.

ولايبزيج هو الآخر لم يفز في آخر أسبوعين في الدوري الألماني، ولكنه لم يخسر، فقد تعادل مع فريق باير ليفركوزن إيجابيا بهدف لمثله في الأسبوع الـ24، وتعادل سلبيا مع فريق فولفسبورج في الأسبوع الـ25.

قد تبدو حظوظ لايبزيج أكبر في تجاوز توتنهام هوتسبير بناء على نتيجة الذهاب، والحالة التي عليها توتنهام هوتسبير من عدم الفوز في الدوري، والإقصاء في كأس الإتحاد، والإصابات.

 

 

 

 

ads