رئيس مجلس التحرير
د.محمد الباز

تبعات القرار.. السيتى معرض لخصم نقاط فى البريميرليج الموسم المقبل

السبت 15/فبراير/2020 - 08:15 م
مانشستر سيتي
مانشستر سيتي
سيف الحسيني
طباعة
قرر نادي مانشستر سيتي الاستئناف ضد عقوبة حرمانه من المشاركة في البطولات الأوروبية لمدة عامين، لكن العقوبة المفروضة على النادي الإنجليزي قد يكون لها مردود أكبر في الأشهر القادمة.

وأعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، أمس الجمعة، حرمان مانشستر سيتي من المشاركة في أي بطولة أوروبية خاصة بالأندية خلال الموسمين المقبلين مع تغريمه 30 مليون يورو.

واستمرت تبعات القرار، حيث ذكرت صحيفة "تايمز" الأمريكية أن حال إثبات تهم مخالفة قوانين اللعب المالي النظيف من محكمة التحكيم الرياضية، سيتوجب على الاتحاد الإنجليزي القيام بتحقيقات منفصلة في ملفات مانشستر سيتي المالية، ولو ثبتت إدانته فمن الوارد تعرض النادي لخصم نقاط بداية من الموسم المقبل في البريميرليج.

وذكر يويفا في بيان نشره على موقعه الإلكتروني على الانترنت أنه قرر تغريم مانشستر سيتي 30 مليون يورو بسبب "انتهاكات خطيرة للوائح اللعب المالي النظيف"، بالإضافة لمنعه من المشاركة في أي بطولات أوروبية خاصة بالأندية في الموسمين المقبلين.

وقرر سيتي الاستئناف أمام المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي "كاس" في "أقرب فرصة" أملاً في إلغاء ما وصفه النادي "بالإجراءات المجحفة".

وبدأ الاتحاد الأوروبي تحقيقاته عقب تقرير من قبل مجلة "دير شبيجل" الألمانية، والتي استشهدت بأن الوثائق المسربة ترجح بأن مانشستر سيتي تعمد خداع الاتحاد الأوروبي بتضخيم القيمة المالية لعقود الرعاية من أجل تلبية قواعد اللعب المالي النظيف والتي بموجبها لا يمكن للأندية أن تنفق ببذخ.

الكلمات المفتاحية

ads
ads